الأخبار » أخبار صحية » هل تؤثر الحمضيات في الأسنان ؟!

هل تؤثر الحمضيات في الأسنان ؟!

  ،   التاريخ : 2022-03-28   ،   المشاهدات : 187   ،   التعليقات : 0


لطالما تغنى الأطباء وخبراء التغذية بالحمضيات، وكتبت المقالات الكثيرة عنها وعن فوائدها، خاصة في ما يتعلق بتقوية جهاز المناعة، كونها تعتبر من أكثر الفواكه الغنية بفيتامين (C). إلا أن أطباء الأسنان يرون أن تناول الحمضيات بكثرة قد يكون له أثر سلبي في صحة الأسنان.

يقول طبيب الأسنان، الدكتور عيسى عبيدات، إن هذا الموضوع يغيب كثيراً عن أذهان الناس، وإن تناول كميات كبيرة من الحمضيات له أثر في تآكل الأسنان.

ويوضح عبيدات آلية تآكل الأسنان نتيجة تناول كميات كبيرة من الحمضيات، فيقول: "استهلاك هذه الفواكه بشكل كبير يتسبب بتآكل الطبقة الأولى الموجودة في السن، وهي الطبقة الأهم وتسمى طبقة المينا، بالإضافة لفقدان الكثير من المعادن الموجودة في هذه الطبقة".

وأشار الدكتور عبيدات إلى بعض الأخطاء الشائعة لدى عامة الناس، مثل تبييض الأسنان من خلال الحمضيات أو الفحم، مبيناً أن هذا التبييض قد يكون آنيا ومؤقتاً بعد فرك المينا بالمواد الحمضية أو الفحم، لكنه ضار جداً على المدى الطويل لهذه الطبقة، ويؤثر بشكل سلبي في صحة اللثة وعظام الأسنان، ناصحاً كل من يرغب بتبييض أسنانه مراجعة الطبيب، وإجراء هذا الأمر تحت إشرافه شخصياً، حيث تختلف طبيعة الأسنان من شخص لآخر، وكل وشخص يحتاج إلى التعامل مع أسنانه بطريقة مختلفة.

ويؤكد الطبيب عبيدات أنه لا يمكن منع الناس من تناول الحمضيات كونها تحمل فوائد كبيرة، لكن يجب اتباع بعض النصائح، ومن أهمها: ألا نقوم بتفريش الأسنان على الفور، ويجب الانتظار لمدة نصف ساعة إلى ساعة، ثم القيام بعملية تنظيف الأسنان وتفريشها، بالإضافة لضرورة تناول الأغذية التي تحتوي على الكالسيوم، خاصة الحليب والبيض والألبان، كون أيونات الكالسيوم الموجودة في هذه الأطعمة تساعد في تعويض مينا الأسنان جزئياً عن المعادن المفقودة منها بفعل الأحماض.

إضافة تعليق

الخبر التالي

حريق محدود في مشروع مطار الكويت الدولي الجديد