9 نصائح للسيطرة على ألفاظ الأطفال غير اللائقة

التاريخ : 2023-02-09 (07:03 PM)   ،   المشاهدات : 406   ،   التعليقات : 0

9 نصائح للسيطرة على ألفاظ الأطفال غير اللائقة

ينزعج الآباء من استخدام ألفاظ وكلمات نابيه من أطفالهم وخاصة في حالة انضباط الوالدين في التربية وعدم التلفظ بكلمات غير مقبولة فقد تكون البيئة المحيطة سبب رئيسي لذلك، لذا عليكِ عليكى أن تتبعي مصدر الألفاظ والكلمات الخارجة، من دائرة الأصدقاء بالنادي والمدرسة، أو الجيران، الأفلام مصدر أيضا لتعلم ألفاظ خارجة. 

وهذه بعض النصائح للحد من الألفاظ الخارجة لدى طفلك وفقًا لما أشارت إليها شيماء عراقي استشاري تعديل السلوك.

أبدئي بنفسك:

أبدأ بنفسك وكن قدوة لطفلك فهو انعكاس لصورتك فاحرصي على عدم قول أي ألفاظ خارجة وخاصة عند الغضب فأن طفلك يلتقط منك تلك الكلمات ليعبر لاحقاً عن نفسه وقت غضبه أو يستخدمها كأسلوب وطريقه في كلامه غير مدرك بأنها كلمات غير مقبول التلفظ بها.

ضبط النفس:

عليكِ بضبط النفس وعدم العقاب القاسي فبعض الأباء يقومون بالضرب والعقاب حينما يستخدم أطفالهم شتائم.

حددي مصادر الألفاظ:

حددي مصدر الألفاظ مع طفلك عليك متابعة هاتفه وتصفح" الشات" مع رفقاءه وحددي من أصدقائه يقوم بالسباب والشتائم لتجنبه.

معرفة الطفل أنه على خطأ:

ناقشي طفلك واجعليه يعرف بنفسه إنه على خطأ وأن ما يتلفظ به من كلمات غير مقبول ويعطى عنه صورة ذهنية بأنه غير مهذب أمام عائلته وأصدقاءه.

اشرحي لطفلك:

اشرحي لطفلك معنى الكلمات والألفاظ البذيئة واجعليه يستنكر بنفسه قولها مرة أخرى، وأعطيه بدائل للكلمات حين التعبير عن غضبه أو المواقف المختلفة.

التوضيح:

النكات الخادشة والخارجة عن اللياقة ووضحي لطفلك أنها تحتوى على معاني غير مقبولة، ويمكن استخدام النكتة والضحك بشكل مقبول دون التعدي بالألفاظ.

البحث عن قدوة:

عليكِ باللجوء إلى قدوة لطفلك اذا فشلتي في تغير مفرداته فضرورة وجود نموذج جيد يقتدى به يجعله يكف من التلفظ بألفاظ خارجة.

الحرمان من أشياء:

العقاب والحرمان في حالة الأسرار على التلفظ بالشتائم، الحرمان من أشياء وأماكن يفضلها وحددي له بأنه محروم بسبب ألفاظه الخارجة.

عززي سلوكه الجيد:

عززى سلوكه الجيد حين يبدل مفرداته اللغوية النابية بكلمات حسنة وكافئ سلوكه واظهري استحسانك له وإنه طفل مرغوب فيه ومحبب لمن حوله والجميع يحبون أن يروه صاحب خلق حسن.

| بواسطة: عبدالخالق كامل

إضافة تعليق

الخبر التالي

تحديد سبب ضعف استجابة سرطان الرئة للعلاج المناعي