باريس على موعد مع التتويج.. وموناكو يسعى لتأجيل احتفالاته

التاريخ : 2024-04-23 (02:42 PM)   ،   المشاهدات : 248   ،   التعليقات : 0

باريس على موعد مع التتويج.. وموناكو يسعى لتأجيل احتفالاته

يجد باريس سان جيرمان، متصدّر الدوري الفرنسي، نفسه أمام فرصة إحراز لقبه الـ12 في تاريخه حال فوزه خارج قواعده على مضيفه لوريان وتعثر وصيفه موناكو أمام ضيفه ليل الأربعاء، ضمن 3 مباريات مؤجلة من المرحلة الـ19.

ويحلّ نيس، الخامس ضيفًا على مارسيليا المنتشي ببلوغه الدور نصف النهائي من مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليج".

وبعد فوزه على ليون 4-1 في المرحلة الماضية، ستكون أمسية الأربعاء، فرصة مميّزة أمام نادي العاصمة الذي يحلّق منفردًا في الصدارة بفارق 11 نقطة عن موناكو "66 مقابل 55" للاحتفاظ بلقبه للموسم الثالث تواليًا، والعاشر في 12 موسمًا؛ حيث يتوجّب عليه الفوز على لوريان، مقابل عدم حصد نادي الإمارة النقاط الثلاث بمواجهة ليل الرابع.

وفي حال عاد سان جيرمان بإشراف المدرب الإسباني لويس إنريكي بالنقاط الثلاث من "استاد دو موستوار" فسيرفع الفارق لأكثر من 12 نقطة مع أقرب مطارديه قبل 4 مراحل من النهاية، ويدنو أكثر من تحقيق رباعية تاريخية استهلها بالفوز بكأس الأبطال في كانون الثاني/يناير.

كما بلغ نهائي الكأس المحلية أمام مارسيليا في 25 أيار/مايو، في حين سيواجه بوروسيا دورتموند في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا (في الأول من أيار/مايو ذهابًا، والسابع منه إيابًا).

وقال إنريكي بعد الفوز على ليون الاحد في ختام الجولة الثلاثين، وبعد 5 أيام من الفوز في عقر دار برشلونة الإسباني بالنتيجة نفسها إيابًا ليعوّض خسارته 2-3 ذهابًا "لقد كان أسبوعًا رائعًا".

وتابع "مباريات ما بعد دوري أبطال أوروبا تكون دائما معقدة، لكن الطاقة التي شعرنا بها قبل المباراة وبين المشجعين كانت مختلفة".

"فريقي يتطور كل يوم"

وأضاف "على الرغم من المنافس الذي يعرف كيف يلعب الكرة بشكل جيد للغاية، وحقق سلسلة رائعة (10 انتصارات في 13 مباراة سابقة)، فقد قدمنا شوطًا أول جيدًا للغاية".

وسجل نادي العاصمة المملوك قطريًا أهدافه الأربعة في 42 دقيقة من الشوط الأول، في حين استقبلت شباكه هدفًا، في مباراة جلس خلالها هداف النادي التاريخي والدوري كيليان مبابي (24 هدفًا) على مقاعد البدلاء، وشاهد زميله البرتغالي جونزالو راموش يسجّل هدفين.

وبين التأهل في برشلونة إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا والفوز المحلي الذي يقربه من لقب الدوري، قال إنريكي "لقد كان أسبوعًا رائعًا" و"نحن في بداية المشروع" لكن "أرى فريقي يتطور كل يوم".

وأردف "حتى لو تأرجحت النتائج، فإن سلاحي هو السيطرة على المباراة والهجوم العميق (في الهجمات المرتدة) ما يجعل من الصعب التغلّب على الفريق".

موناكو لتأجيل تتويج سان جيرمان

من ناحيته، سيخوض موناكو مواجهة ليل، بعد انتهاء مباراة باريس، أمام جماهيره، آملا في تأجيل تتويج فريق العاصمة وتعزيز مركزه الثاني أمام فريق يعاني من الناحية النفسية بعد خروجه من ربع نهائي مسابقة "كونفرنس ليج"، بخسارته أمام أستون فيلا بركلات الترجيح 3-4 بعد تعادلهما 3-3 في اجمالي المباراتين.

وتشير الأرقام إلى تفوّق موناكو في سباق الرمق الأخير، حيث فاز في 5 من مبارياته السبع الاخيرة (تعادل مرتين)، آخرها أمام بريست على ملعبه 2-0 لينتزع منه وصافة الدوري بفارق نقطتين.

ويأمل موناكو أن يظهر بصورة مشرّفة أمام جماهيره حيث لم يتمكن من الفوز في الامارة سوى مرة واحدة في مبارياته السبع الاخيرة، والتغلب على ليل الذي فاز في مبارياته الثلاث الاخيرة أمام لانس 2-1 ومارسيليا 3-1 وستراسبورج 1-0 ولم يذق طعم الهزيمة في الجولات الست الماضية.

ويعوّل موناكو على الياباني تاكومي مينامينو صاحب هدفين في المباريات الثلاث الأخيرة في "ليج1"، في حين ينتظر المدرب البرتغالي لليل باولو فونسيكا الكثير من مهاجمه الكندي جوناثان ديفيد ثاني ترتيب الهدافين مع 17 هدفًا.

ويلعب مارسيليا التاسع أمام نيس قبل استضافة لنس في المرحلة 31، على أمل أن يدنو أكثر من المقاعد الأوروبية، في حين أن الحل الآخر للتأهل يكمن في الفوز بالدوري الأوروبي؛ حيث سيحجز البطل بطاقته إلى دوري أبطال أوروبا.

وسقط مارسيليا في فخ التعادل أمام تولوز 2-2 الأحد، في نتيجة أخرى مخيبة للآمال خارج أرضه، حيث فاز النادي الجنوبي مرتين فقط هذا الموسم.

وبعد 3 أيام من فوزه على بنفيكا البرتغالي في ربع نهائي "يوروبا ليج" وبلوغه نصف النهائي، لم يذق مارسيليا طعم الفوز محليًا للمباراة الرابعة توالياً، ما يظهر مرة أخرى الصعوبات التي يواجهها بعيدًا عن ملعبه، إذ من بين 15 مباراة فاز في اثنتين فقط مقابل 5 تعادلات و8 هزائم.

| بواسطة: عبدالخالق كامل

إضافة تعليق

الخبر التالي

إنقاذ سفينة بضائع ترفع علم تنزانيا من الغرق في قناة السويس