زاخاروفا تتهم الدول الغربية بممارسة الابتزاز النووي

التاريخ : 2024-04-18 (03:27 PM)   ،   المشاهدات : 182   ،   التعليقات : 0

زاخاروفا تتهم الدول الغربية بممارسة الابتزاز النووي

أكدت الدول الغربية تورطها في الابتزاز النووي، عندما دعت خلال اجتماع مجلس الأمن الدولي المخصص لبحث الهجمات على محطة زابوروجيه الكهروذرية، إلى تسليم هذه المحطة إلى نظام كييف.

أعلنت ذلك المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، وقالت: "في 15 أبريل، عقد مجلس الأمن الدولي إحاطة بشأن الهجمات الأوكرانية على محطة زابوروجيه الكهروذرية التي وقعت في بداية الشهر. لقد أظهرت هذه الفعالية بوضوح أن الغرب الجماعي، بقيادة الولايات المتحدة، يواصل غض النظر عن أي جرائم يرتكبها نظام كييف ضد محطة زابوروجيه الكهروذرية وضد العاملين فيها. ولكن هذه المرة على ما يبدو تمادت الدول الغربية بشكل مبالغ فيه وكشفت نفسها ونظام زيلينسكي حرفيا".

ووفقا لممثلة الخارجية الروسية، لم تلاحظ الدول الغربية بنفسها كيف انتقلت إلى لغة الإنذار وطالبت بنقل السيطرة على المحطة إلى نظام كييف لكي يتوقف عن قصفها.

وأضافت زاخاروفا: "اعتقد أن ذلك يشهد بشكل واضح لا لبس فيه على اعتراف الدول الغربية علنا وصراحة بأن أوكرانيا بالذات تشكل مصدر تهديد لأمن المحطة، وهو كذلك يؤكد تورط هذه الدول في الهجمات الخطيرة على هذه المنشأة".

ووفقا للدبلوماسية الروسية، الشيء الأكثر أهمية هو أن الدول الغربية أكدت تورطها في الابتزاز، ولاحظت زاخاروفا أن الحديث يدور عن الابتزاز النووي.

وكانت روسيا قد أكدت على لسان مندوبها الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا خلال اجتماع لمجلس الأمن الدولي يوم الاثنين،  أنها ستواصل ضمان سلامة محطة زابوروجيه النووية، وتدعو الوكالة الدولية للطاقة الذرية والأعضاء العقلاء في المجتمع الدولي إلى بذل كل ما في وسعهم لإنقاذ العالم من حادث نووي.

| بواسطة: عبدالخالق كامل

إضافة تعليق

الخبر التالي

إندونيسيا تجلي آلاف السكان و تغلق مطاراً دولياً بسبب ثوران بركان