إنطلاقة الفعاليات الإحتفالية لأيام الشارقة التراثية بالحمرية

التاريخ : 2022-03-25 (01:55 PM)   ،   المشاهدات : 1136   ،   التعليقات : 0

الشارقة
إنطلاقة الفعاليات الإحتفالية لأيام الشارقة التراثية بالحمرية

انطلقت بمدينة الحمرية يوم الخميس، فعاليات الدورة الـ19 من أيام الشارقة التراثية بالحمرية، المقامة لهذا العام تحت شعار "التراث والمستقبل" وذلك بحضور سعادة الدكتور عبد العزيز المسلم، رئيس معهد الشارقة للتراث، وسعادة حميد سيف بن سمحة الشامسي، رئيس المجلس البلدي بمنطقة الحمرية، وسعادة سعيد عبيد بوفيير الشامسي مدير الديوان الأميري بالحمرية، وسعادة سيف عبيد بوفيير الشامسي رئيس مجلس منطقة الحمرية، وسعادة حميد فايز الشامسي، نائب رئيس المجلس البلدي، وسعادة مبارك راشد الشامسي مدير بلدية الحمرية، بحضور وجهاء ومسؤولي المنطقة والمجالس وجمع غفير من الحضور والاهالي والمهتمين بالتراث والموروث الشعبي من زوار وقاطني الحمرية والمناطق المجاورة.

جاء ذلك خلال حفل افتتاح فعاليات الدورة الـ 19 من أيام الشارقة التراثية بالحمرية، المقامة بتوجيهات ورعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، تحت شعار "التراث والمستقبل" في قرية التراث بالحمرية المطلة على خور المنطقة الخلاب، وتهدف إلى ربط الماضي بالحاضر وتوظيف أدوات التراث في تحقيق مزيد من الإنجازات في المستقبل، حيث اشتملت الفعاليات على العديد من الأنشطة والفعاليات والبرامج الترفيهية والتراثية والشعبية إلى جانب العروض الفلكلورية والمسابقات، وأقسام للأسر المنتجة والمأكولات الشعبية، حيث تستمر الفعاليات التراثية بالحمرية إعتباراً من 24-28 مارس الجاري، وتهدف الفعاليات بالحمرية لهذا العام، الى ربط الابناء والناشئة بتراثهم الحضاري، وتعريفهم بالموروث الشعبي الذي تزخر به دولة الأمارات العربية المتحدة.

وخلال حفل الافتتاح، قدمت فرق العيالة المشاركة في الفعاليات عروض فنية شعبية وفلكلورية، وتجول الحضور وضيوف الأيام التراثية بالحمرية في أروقة وأركان القرية التراثية، مستمعين إلى شروحات وافية حول أبرز البرامج والأنشطة المصاحبة، علاوةً على الإطلاع على المبادرات التراثية التي يجري تنفيذها خلال فترة اقامة الايام التراثية بالحمرية، متعرفين خلال الجولة على الأجنحة المخصصة للهيئات والدوائر والمؤسسات المشاركة في الأيام التراثية بالحمرية.

كما اطلع الحضور خلال جولتهم على كافة الأركان والأقسام الخاصة بالحرف المعبرة عن البيئة التراثية والبحرية والصحراوية وركن المشغولات اليدوية، وصناعة الفخار وفلق المحار، والأقسام المخصصة للأسر المنتجة وركن المأكولات الشعبية، ومتحف مسابيح ومصابيح، ومتحف زي الشرطة الذي يبين مراحل تطورها في إمارة الشارقة، وركن الورش التراثية والتعليمية التي نفذ من خلالها ورش عمل تراثية لتعريف الأبناء بقيمة الموروث الشعبي، إلى جانب مجموعة واسعة من الورش المرتبطة بالمكونات الشعبية والتراثية، وذلك لربط الاجيال بماضيهم العريق وبما يتواكب مع حاضرهم المشرق.

كما تابع زوار وضيوف المهرجان التراثي بالحمرية الورش المتعلقة بالتراث الشعبي، مطلعين على الفعاليات القائمة في مختلف أرجاء قرية التراث بالحمرية ومن أبرزها العروض المسرحية التفاعلية والفلكلورية والشعبية وفقرات تم تنفيذها من خلال مدارس منطقة الحمرية الى جانب الأهازيج التراثية والمشاهد التمثيلية والالعاب الشعبية والرياضية والفعاليات الثقافية، علاوةً على فقرات فنية ورقصات شعبية قدمتها الفرقة الاسبانية وعدد من الفرق التراثية، بالاضافة إلى فقرات وورش تعليمية قدمتها دائرة الخدمات الإجتماعية فرع الحمرية، وتنفيذ المسابقات المخصصة للأطفال المرافقين للأهالي وتوزيعات للهدايا والجوائز القيمة، التي أضفت الفرحة الكبيرة وأدخلت السرور على مستحقيها من مختلف الفئات المشاركة والزوار وذلك بالتعاون مع مختلف الجهات والمؤسسات في حكومة الشارقة.

وتعرف زوار المهرجان التراثي بالحمرية والضيوف على معرض "مسابيح ومصابيح" وهو معرض يشتمل على تاريخ المسباح ودوره الفني والديني في الحياة اليومية للانسان بشكل جميل ومتميز وعرض لجميع انواع المسابيح وانواع المواد المصنوعه منها ومعانيها، كما تابع الزوار والضيوف "معرض القهوة ..تاريخ وأصالة" الذي يتضمن أنواع القهوة والمعدات المستخدمة في صنعها وطقوسها المرتبطة عبر معرض تاريخي وفني وتراثي، ومعرض "تطور ازياء الشرطة العسكرية في امارة الشارقة" وتاريخ استخدامها وجميع تصاميمها التراثية في معرض يحتوي على (14) زي شرطي، و"المتحف المتنقل" وهو عبارة عن مبادرة «متاحف على الطريق»، التي أطلقتها هيئة الشارقة للمتاحف وتهدف إلى تعزيز قدرة طلبة المدارس، لا سيما المناطق البعيدة، لايصال محتويات متاحف الشارقة والتجارب الفريدة التي توفرها بطريقة ممتعة تمزج بين التعلم والترفيه.

وفي تصريح له، قال سعادة حميد سيف بن سمحة الشامسي، رئيس المجلس البلدي لمنطقة الحمرية، "إنها لفرحة كبيرة في منطقة الحمرية أن نشهد انطلاق أيام الشارقة التراثية وهي تتواصل في مختلف مدن ومناطق الإمارة وسط هذا الحضور اللافت والكبير والاهتمام المتواصل من قبل المجتمع في إحياء التراث، فأيام الشارقة التراثية تشكل حدثاً حيوياً في التراث الثقافي الإماراتي بما توفره من مناخ مناسب لتعريف الجيل الحالي والأجيال القادمة بأصالة الماضي وتمكينهم من استكشاف ذلك الزمن بكل جدارة".

من جانبه صرح مبارك راشد الشامسي، مدير بلدية الحمرية، مشيداً بالدور الكبير لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، في تعزيز التراث والموروث الشعبي في وجدان أبناء إمارة الشارقة، ودعم سموه للفنون الشعبية والتراثية في مختلف دول العالم، وجهد سموه المتواصل في دعم المنظمات العاملة في هذا المجال، وإنشائه المراكز التراثية والثقافية في أقطار العالم، كما أثنى على تعاون مختلف الدوائر والهيئات والمؤسسات في حكومة الشارقة وحرصهم على المشاركة في فعاليات الأيام التراثية بالحمرية، مشيداً بالجهود المبذولة من معهد الشارقة للتراث، ممثلاً برئيسه سعادة الدكتور عبد العزيز المسلم، لتواصلهم ومتابعتهم الحثيثة، ودورهم الطليعي في الحفاظ على التراث وهويته ومكوناته الشعبية وإرث الآباء والاجداد، مؤكداً على أن أيام الشارقة التراثية أصبحت نافذة حضارية تسلط الضوء على أصالة الماضي وعراقة الحاضر والمستقبل المشرق.

ومن الجدير ذكرة بإن الفعاليات التراثية لأيام الشارقة التراثية بالحمرية بدورتها الـ19 المقامة لهذا العام تحت شعار "التراث والمستقبل" تستمر لمدة (5 أيام) اعتباراً من اليوم الخميس 24 – 28 مارس 2022، بتنظيم من معهد الشارقة للتراث بالتعاون مع المجلس البلدي وبلدية الحمرية، كما تشارك فيه العديد من الجهات والدوائر والمؤسسات في تنفيذ الفعاليات والمبادرات وفي طليعتها هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة، ومجلس ضاحية الحمرية، ودائرة الخدمات الاجتماعية فرع الحمرية، ونادي سيدات الشارقة فرع الحمرية، ونادي الحمرية الثقافي الرياضي، ومركز أم القيوين الابداعي، وهيئة الشارقة للمتاحف، القيادة العامة لشرطة الشارقة، والمدارس في منطقة الحمرية.



إضافة تعليق

الخبر التالي

حاكم عجمان يعزي ملك البحرين بوفاة الشيخة شيخة بنت سلمان بن حمد آل خليفة