الأخبار » أخبار رياضية » مشرف العين: فرحة الفوز على "الزعيم" تساوي انجاز وبطولة

مشرف العين: فرحة الفوز على "الزعيم" تساوي انجاز وبطولة

  ،   التاريخ : 2022-01-09   ،   المشاهدات : 625   ،   التعليقات : 0

الإمارات

وصف مشرف فريق العين، عبدالله علي، خسارة الفريق على يد الشارقة مساء أمس السبت في دوري أدنوك للمحترفين، بأنها "دش بارد"، مستغرباً من الفرحة الهسترية التي شهدتها المباراة من جانب جماهير الشارقة، معتبراً أن الفوز على فريق العين يساوي مشهد الانجاز وحصد البطولات.

وقال للموقع الرسمي لنادي العين: "الأحداث التي شاهدناها بعد صافرة النهاية، والفرحة الهستيرية منحتنا الشعور بأن الموسم انتهى على عكس الواقع فلقب الدوري لم يحسم بعد وهناك 13 جولة متبقية من عمر المسابقة، وكنا نتمنى أن تمضي الأمور بصورة أفضل مما كانت عليه، لإعلاء الروح الرياضية وسلامة الجميع، وعندما تجسد فرحة الفوز على العين مشهد الإنجاز وحصد البطولات، فالمؤكد أن المؤشرات توضح بأن الأمور تمضي بصورة إيجابية وخسارة الأمس تعتبر “دش” بارد وهناك عمل كبير ينتظرنا في النصف الثاني من الموسم الحالي من أجل استعادة وضعنا الطبيعي والاستمرارية في حصد النتائج القوية".

وأضاف: "لن نبحث عن أي مبررات للخسارة في مواجهتنا أمام الشارقة، لأن الأمور كانت واضحة والأسباب معروفة لدى الجميع، والهزيمة في عالم كرة القدم واردة ولا تعني النهاية خصوصاً للأندية الكبيرة بل تعتبر البداية الحقيقية للعمل الجاد على تصحيح المسار لأن هناك أخطاء تستدعي التصويب والسعي إلى التحسين فنحن مطالبون بتعديل الأوضاع وإعادة ترتيب الأوراق، واستعادة قوتنا إذ افتقد الفريق لـ60% من قوته التي استهل بها الموسم، والعمل يجري على قدم وساق بسبب الإصابات والغيابات من أجل إعادة القطارة للمسار الصحيح، ولكن يتوجب علينا حالياً التركيز على مباراتنا القادمة أمام فريق نادي الوصل في ربع نهائي مسابقة كأس “سيدي” صاحب السمو رئيس الدولة والتي تعتبر ذات أهمية بالغة بالنسبة للفريق بكل تأكيد".

ورداً على سؤال حول مسؤولية الخسارة الأولى في الدوري، قال: "لن نبحث عن المبررات ونتحمل الخسارة بكل شجاعة كفريق وفي المقدمة الجهاز الإداري والفني وقد ناقشنا الأمر في الاجتماع الذي انعقد بعد المباراة مباشرة مع اللاعبين، وكانت هناك أخطاء أدت للخسارة، نعم هناك نقص وغيابات ولكنها ليست سبباً مباشراً في الخسارة، لأن ثقتنا تل كبيرة في المدرب ولاعبينا مهما كانت الظروف وأكدوا أنهم على قدر الثقة وأهل للتحدي في كل المناسبات، والواقع يؤكد بأن مجلس الإدارة لم يقصر على الإطلاق في توفير الدعم المطلوب للفريق ووجه بتوفير كل احتياجات الفريق خلال الشتاء وكما ذكرت لكم بأن العمل يجري على قدم وساق".

وحول السبب في الاحتفاظ بيحيى نادر على دكة البدلاء وعدم الدفع به في القائمة الأساسية، قال: "الحقيقة يحيى لم يكن في درجة الجاهزية التي تمكنه من اللعب مباراة كاملة وفقاً لتقرير الطبيب، حيث شعر اللاعب بعد التدريب الأخير بوعكة خفيفة الأمر الذي جاء مفاجئاً، لذلك فضل المدرب الدفع به في جزء من المباراة وكما تعلمون بأن دانيلو اللاعب الجديد شارك مع الفريق في حصة تدريبية واحدة لذا قرر الجهاز الفني أن يدفع به أيضاً في الشوط الثاني".

إضافة تعليق

الخبر التالي

مجلس ضاحية الخروس ومجلس مدينة دبا الحصن يبحثان تكامل الأدوار تحت مظلة دائرة شؤون الضواحي والقرى لخدمات المواطنين