الأخبار » أخبار الإمارات » ‫بلدية دبي تطلق المعرض الدولي للخضار والفواكه لإبراز المشاريع الداعمة للتقنيات المبتكرة‬

‫بلدية دبي تطلق المعرض الدولي للخضار والفواكه لإبراز المشاريع الداعمة للتقنيات المبتكرة‬

  ,   المصدر : دبي / بلدية دبي   ,   التاريخ : 2019-11-13 10:06 PM


‫حرصا من بلدية دبي على ترويج الإمكانات المحلية في مجال تجارة الأغذية وإبراز المشاريع الداعمة للتقنيات المتطورة والمبتكرة، خصوصاً في مجال الخضراوات والفواكه، افتتح يوم الثلاثاء الماضي، المعرض الدولي للخضار والفواكه والذي يقام في الفترة من 12 – 14 أكتوبر الجاري، في مركز دبي التجاري العالمي، باعتباره المنصة المثالية التي تتيح للمؤسسات البحث في سبل تلبية الطلب الكبير على هذه المنتجات الطازجة.‬
‫وقال نجيب محمد صالح مدير إدارة الاستثمار: "إن المعرض يحظى بدعم ورعاية البلدية، حيث يستفيد المعرض من ازدهار التجارة في منتجات الخضار والفواكه الطازجة في دول الخليج".‬
‫وشهد المعرض مشاركة البلدية بعرض الخدمات المقدمة في أسواقها والتسهيلات للجمهور وبخاصة أصحاب الهمم وكبار المواطنين.‬
‫وتجدر الإشارة أن سوق الخضار والفواكه الحالي في إمارة دبي مساحته الإجمالية تقريبا 990330 مترا مربعا، حيث يعتبر من أكبر الأسواق في دولة الإمارات العربية المتحدة، وهو وجهة رئيسية لجميع أنواع الخضار والفواكه سواء كانت قادمة من داخل الدولة أو من خارجها، وذلك من خلال النقل البري، البحري أو الجوي، كما أن السوق يعتبر أيضا من أهم الأسواق لتصدير الخضار والفواكه إلى خارج الدولة، أنه مع زيادة متطلبات ما سبق من عمليات داخل السوق والحاجة الى توفير بيئة ملائمة لهذه الزيادة وبما يتناسب مع رؤية الحكومة الرشيدة، فقد ارتأت بلدية دبي أن يتم البدء بأعمال تطوير لسوق الخضار والفواكه بشكل كامل بما يتلاءم مع المتطلبات الجديدة ولتجهيز السوق بما يتوافق مع الخطة المستقبلية لعام 2020.‬
‫بناء عليه، تم توسعة منصات التفريغ والبيع بالجملة القائمتين بنسبة 50% لكل منصة وبمساحة إجمالية تساوي 31,168 مترا مربعا للمنصتين، وتهيئتها ليتم توفير بيئة مكيفة ومناسبة لعملية البيع والشراء في تلك الساحات.‬
‫بالإضافة إلى تلك المنصتين، تم إنشاء منصة ثالثة جديدة كليا للمناولة والبيع بالجملة وبمساحة تساوي 11,940 مترا مربعا، وبقدرة استيعابية إضافية تصل إلى 156 شاحنة، وذلك لاستيعاب الزيادة المتواصلة لحجم السوق وبالتالي استيعاب ما مجموعه 510 شاحنات في منصات البيع بالجملة.‬
‫أما بالنسبة للساحتين الخاصتين بمنطقة البيع بالتجزئة، فقد تم إنشاء مبنى جديد كليا وبمساحة إضافية تزيد عن الساحتين الحاليتين بنسبة 120% تقريبا حيث تبلغ 66065 مترا مربعا وبقدرة استيعابية إضافية تصل إلى 170 شاحنة للتحميل والتنزيل، بالإضافة إلى توفير عدد 538 سيارة للزوار والموظفين في طابق السرداب، كما تم توفير محلات تجارية فردية بمساحات مختلفة في الطابق الأول للمبنى مع مساحات خاصة لتوفير برادات لكل محل‬
‫وإضافة إلى ما سبق، تم إنشاء مباني خدمية مختلفة ومتنوعة بما يتناسب مع حاجة السوق وذلك لتنظيم وترتيب حركة الرافعات الشوكية اليدوية، والكهربائية، والسيارات الكهربائية التي تم توفيرها في السوق لخدمة نقل الخضار والفواكه داخل أرض السوق، كما تم توفير نقاط كهرباء في جميع مباني البيع بالجملة والتجزئة وأماكن انتظار الشاحنات وذلك لتغذية الشاحنات بالكهرباء بدلا من حرق الوقود لضمان استمرارية عمل البرادات الخاصة بالشاحنات، وبالتالي توفير حماية تامة للبيئة المحيطة وحماية الخضار والفواكه من التلف الناتج من تلك الملوثات.‬

إضافة تعليق